اخبار

ماستركارد: معدلات التسوق عبر الإنترنت تتضاعف في الكويت

11

أظهرت دراسة حديثة لماستركارد أن المستهلكين في الكويت يقبلون بشكل متزايد على الشراء عبر الإنترنت، حيث أشار أكثر من %32 ممن شملتهم الدراسة إلى أنهم يستخدمون الإنترنت بغرض التسوق، وأعرب أكثر من %90 عن رضاهم التام عن تجاربهم في التسوق الإلكتروني.

وتمثّل دراسة بعنوان «سلوك التسوق عبر الانترنت» التي أعلنت ماستركارد اليوم عن نتائجها، أداة لقياس اتجاهات المستهلكين بشأن التسوق عبر الانترنت، حيث أجريت الدراسة في أواخر 2013، وشارك فيها 3000 مستهلك من 6 أسواق في المنطقة. وقد أفاد المستهلكون أن معظم نفقاتهم للتسوق الإلكتروني تذهب للإنفاق على السياحة والسفر، وخدمات الاستشارات المالية، وحجز الفنادق، ثم للإنفاق على تذاكر الطيران وشراء الملابس.

خيارات آمنة
وبهذه المناسبة، قال آرون أوليفر، رئيس قسم حلول الدفع الناشئة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في ماستركارد: «تشكل البنية التحتية المتطورة للإنترنت، وتوافر خيارات دفع إلكتروني آمنة فرصة جيدة للشركات لتوسيع حضورها على الإنترنت وتنمية أعمالها ودعم قاعدة زبائنها. فالتسوق الإلكتروني يلائم رغبات المستهلكين لإنجاز معاملات شراء آمنة وسريعة، ولذلك، من البديهي أن نرى إقبالاً متزايداً على التسوق الإلكتروني».

وأضاف: «إن الاتجاه المتنامي للتسوق عبر الإنترنت بين المستهلكين في الكويت يعكس أولويات المتسهلكين الجدد الملمين بالتكنولوجيا، والذين يقدرون المزايا التي يحققها لهم التسوق الإلكتروني، من سرعة وكفاءة وسلامة في إنجاز معاملاتهم».

ووفقاً للدراسة، فإن حوالي نصف عدد المستهلكين المستجوبين قاموا على الأقل بمعاملة شراء إلكترونية واحدة خلال 2013، ويلاحظ أن هذه النسبة قد تضاعفت، مقارنة بالعام الماضي. وأشار نحو %30 من المشاركين إلى أنّ «أمازون»، الموقع الإلكتروني الرائد في مجال الكتب والأقراص المدمجة، وأقراص «دي.في.دي» هو أكثر المواقع زيارة من قبل المستهلكين في الكويت للتسوق عبر الانترنت، يليه موقعا «بوكنغ.كوم» و»سينماسكيب».

من جهة أخرى، سجلت المواقع الإلكترونية الخاصة بالسياحة والسفر، وحجز الفنادق، والألعاب الإلكترونية زيادة تدريجية ثابتة في عدد الزوار منذ عام 2011. وأما مواقع بيع تذاكر نشاطات الترفيه والفنون ومواقع منتجات العناية بالتجميل، ومواقع الأخبار الدولية، فقد شهدت انخفاضاً في نسبة زيارات المستهلكين، مقارنة بالسنوات السابقة.

وأوضح المستهلكون في الكويت أنّ درجة أمان قناة الدفع، وسمعة الموقع الإلكتروني، وسهولة الدفع هي من أهم العوامل التي تؤخذ بعين الاعتبار، عند اتخاذهم القرار لإجراء معاملة شراء إلكترونية.

تحسين التجربة
وجواباً على سؤال حول سبل تحسين تجربة التسوق عبر الانترنت، أشار %49 من المشاركين إلى أنّ تأمين قنوات الدفع يأتي في مقدمة العوامل الكفيلة بتحقيق ذلك. كما جاءت سهولة إجراء التعاملات وأمنها ضمن أبرز هذه العوامل.

الهواتف المتحركة
وعلى الرغم من أن الكويت بها إحدى أعلى النسب لانتشار الهواتف الذكية في منطقة الشرق الأوسط، فإن ما نسبته %24 فقط من عدد المشاركين أكدوا إجراءهم معاملة شراء بواسطة الهاتف المتحرك خلال الأشهر الاخيرة. كما أعرب ما نسبته %14 منهم عن نيتهم لاستخدام هواتفهم المتحركة لإجراء معاملة شراء خلال فترة الستة أشهر التي تلت هذه الدراسة.

وقال أوليفر: «ينمو التسوق بواسطة الهاتف المتحرك في الكويت بموازاة النمو الهائل في استخدام الهواتف المتحركة، وعلى الأرجح سيستمر هذا النمو لاسيما أن المستهلكين يزدادون اطلاعاً على هذا النوع الجديد من التسوق، ووعياً بخصائص السلامة والأمان التي يتيحها. لذا، أصبح من المهم للشركات أن تقدم حلولاً ملائمة للتسوق الإلكتروني التي تعزز تجربة المتسوقين».

هذا، وذكر المشاركون في الاستطلاع أن عاملي الملاءمة والإمكانية التي تتيحها للتسوق من أي مكان هما أبرز عاملين يشجعان على التسوق بواسطة الهاتف.

كما أوضح المستطلعة آراؤهم أن أبرز ثلاث فئات تم شراؤها بواسطة الهاتف المتحرك هي تذاكر الطيران وتذاكر السينما والملابس.

المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock